نصائح للعناية المنزلية بالعين الجافة أو المتوترة

عدد البالغين يعانون من مشاكل في عيونهم قد بدأ في التزايد، وغالبًا ما يكون ذلك على شكل جفاف أو حكة أو إحساس بالحرقان. يمكن أن يُعزى معظمها إلى كثرة التعرض للشاشات الرقمية وأسلوب الحياة المحموم بوجه عام، والذي لا يتيح الكثير من الوقت للعناية بالنفس.

قد يشعر المرء بحساسية أكبر للضوء، أو يصاب بتشوش الرؤية، وكذلك احمرار العينين. يمكن أن يحدث هذا بسبب مجموعة متنوعة من العوامل مثل التغيرات الهرمونية أو الحساسية أو استخدام العدسات اللاصقة أو حتى الشيخوخة. هناك مجموعات معينة من الناس، بما في ذلك من هم فوق سن الخمسين، يرتدون العدسات اللاصقة بانتظام. وكذلك، الأشخاص الذين لديهم تاريخ من إصابات العين هم أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلات.

فقد كشفت دراسة على البالغين، أن 2 من كل 3 أشخاص في الإمارات العربية المتحدة يعانون من جفاف العين. ومع ذلك، يمكن التحكم في هذه الحالة من خلال إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة واستخدام بعض العلاجات المنزلية البسيطة، والتي يمكن أن تخفف الضغط عن العينين. فيما يلي بعض الأمور التي يجب اتباعها أو تجنبها أثناء علاج العيون الجافة أو المتوترة في المنزل.

عليك أن

  • اغسل جفونك
    من المهم تنظيف العينين بلطف وبانتظام لمنع تراكم الأوساخ والبكتيريا. يمكنك غمس منشفة في الماء الدافئ وفركها برفق فوق سطح الجفن خاصة عند قاعدة الرموش. الحل الآخر هو وضع كمية صغيرة من الصابون المعتدل (بدرجة "قوة الهيدروجين" متوازنة) أو شامبو الأطفال على الإصبع وفركه برفق على الجفن لبضع دقائق، ثم شطفه على الفور.
  • قلل من وقت التعرض للشاشات
    تذكر أن تأخذ فترات راحة منتظمة بعيدًا عن جهاز الكمبيوتر أو شاشة الهاتف. استخدم هذه الفترات من الراحة لإغلاق عينيك لبضع دقائق أو الرمش بشكل متكرر لنشر الرطوبة عبر سطح العين. تأكد من بقاء الشاشة في مستوى العين وإبقائها على مسافة جيدة لتقليل الضغط على العينين. ضع في اعتبارك أيضًا تقليل سطوع الشاشة لتقليل الضغط على العينين.
  • أزل انسداد غددك الدهنية
    يمكن أن يساعد الاستخدام اليومي للكمادات الدافئة أو أقنعة العين على الاحتفاظ بالرطوبة في العين وإزالة أي تراكم في الغدد الدهنية. هذه الخطوة مهمة لأن الغدد الدهنية تنتج طبقة زيتية تشكل طبقة واقية فوق القرنية وتمنع الجفاف. أثبت تدليك الجفون أيضًا فعاليته في بعض الحالات.
  • استبدل عدساتك اللاصقة
    من المرجح أن يعاني الذين يستخدمون العدسات اللاصقة بانتظام من جفاف العين. امنح عينيك بعض الراحة عن طريق التبديل بينها وبين زوج من النظارات بدلاً من ذلك يمكن للمرء أن يختار العدسات اللاصقة المتخصصة المصممة للاحتفاظ برطوبة العين، والمعروفة باسم العدسات الصُلبة.  
  • زيد من الرطوبة في محيطك
    يمكن أن يكون استخدام جهازًا لإنتاج الرطوبة مفيدًا في الاحتفاظ بالرطوبة في الهواء، خاصة في البيئات الجافة أو المدخنة أو العاصفة، وكذلك في الارتفاعات العالية..
  • أضف تغيرات لنظامك الغذائي
    أظهرت الدراسات أن إضافة أحماض "أوميغا 3" الدهنية إلى النظام الغذائي يمكن أن تساعد في السيطرة على تلك الأعراض مثل جفاف العين. يمكن إضافته إلى النظام الغذائي عن طريق زيادة استهلاك الأطعمة مثل الجوز والسلمون وبذور الكتان وزيت كبد سمك القد. يمكنك أيضًا تناول مكملات إضافية من نفس النوع.   
  • احم عينيك
    استخدم النظارات الواقية للحصول على طبقة إضافية من الأمان أثناء الانخراط في أنشطة مثل ركوب الدراجات أو القيادة، أو حتى الخروج في يوم عاصف. بالإضافة إلى ذلك، ارتدِ نظارة شمسية ملفوفة لحماية العينين من أشعة الشمس ومنع تبخر الدموع.        
  • أدوية لا تستلزم وصفة طبيب
    يمكن أن يؤدي استخدام قطرات العين في بعض الأحيان إلى تحسين حالة العين، عن طريق تقليل الالتهاب والجفاف. في الأساس، تعمل هذه الأدوية على ترطيب العين وتعزيز الشفاء عن طريق منع تبخر الدموع. يوصى باستخدام قطرات العين المحتوية على مواد حافظة للأشخاص الذين يعانون من حالات طويلة الأمد. وإن كانت، قد تسبب تهيجًا، ولذلك يوصى باستخدام قطرات للعين بدون مواد حافظة (في زجاجات تستخدم لمرة واحدة) لمن يعانون من حساسية أو جفافًا شديدًا في العين.  أحد البدائل لقطرات العين هو الهلام أو المراهم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية والتي تكون أكثر سمكًا بشكل عام وتتسبب في تشويش الرؤية. والتي يُنصح باستخدامها قبل النوم. قبل تناول أي نوع من الأدوية، بدون وصفة طبية أو غير ذلك، يوصى عمومًا باستشارة طبيبك أولاً.      

عليك أن تتجنب

  • التدخين
    من المعروف أن التدخين يزيد من سوء أعراض جفاف العين إذا كنت تدخن، ضع استراتيجية للإقلاع عن التدخين على الفور، وتجنب رفقة الآخرين من المدخنين. 
  • استخدام أجهزة نفخ الهواء
    يمكن لتلك الأجهزة مثل مجففات الشعر أو المراوح أو المدافئ أن يكون لها تأثيرًا مجففًا، خاصة على العينين. استعيض عن تلك الأجهزة بالبدائل (مثل سخانات الزيت) أو فكر في التوقف عن استخدامها تمامًا.
  • قضاء الوقت في الغرف المكيفة الهواء أو المدفئة
    من الأفضل تجنب الغرف التي تحتوي على تكييف مركزي أو تدفئة، لأنهما يمنعان في كثير من الأحيان الرطوبة من التجمع في الهواء. في حالة تعذر تجنب ذلك، حاول الابتعاد عن التأثير المباشر للهواء. كذلك، أثناء سفرك في السيارة، وجه مكيف الهواء بعيدًا عن وجهك وعينيك.
  • استبدل أدويتك
    في بعض الأحيان، يمكن أن يكون جفاف العين نتيجة لبعض الأدوية الموصوفة. ومع ذلك، وقبل اتخاذ أي قرار لوقف أو تغيير الدواء، استشر طبيبك أولاً، حيث أنه من المحتمل أن السيطرة على الجفاف والتحكم فيه متاح.

ما يمكنك القيام به أيضًا

بصرف النظر عن هذه العلاجات والنصائح، فإن بعض عادات نمط الحياة العامة التي يمكن للمرء اتباعها هي الحصول على نوم منتظم ومتسق، مما يساعد العينين على بناء الرطوبة والاحتفاظ بها، وشرب الماء طوال اليوم لضمان رطوبة الجسم بما يكفي لإنتاج الدموع. إذا لم توفر هذه العلاجات الراحة الكافية، فقد تكون المشكلة مزمنة وشديدة. في هذه المرحلة، من المهم استشارة طبيب عيون يمكنه تحديد أفضل مسار للعلاج.                

المنشورات ذات الصلة

اعتمام عدسة العين

اعتمام عدسة العين

عرض التفاصيل